+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: يا للعَجَبْ ..

  1. #1
    إدارة بوابة الفرات
    الصورة الرمزية فراتي
    الحالة : فراتي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    الإقامة : بوابة الفرات
    الإهتمام : بكل ما يجلب الخير للجميع
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 3,308
    التقييم : 11
    Array
    معدل تقييم المستوى : 10
    Array

    يا للعَجَبْ ..

    شِعر: فيصل دهموش المشهور
    .
    ..
    عجباً لهذا الصمتِ كيفَ يلفّنا ..
    من أوّلِ الصحوِ الكئيبِ ..
    لغايةِ التغريبِ ..
    في مُدنِ التعَبْ

    كيفَ الكرامةُ كالثكالى ..
    خلفَ جرحٍ تنتحِبْ

    كيفَ الجياعُ يُطاولونَ شقاءهم ..
    نحوَ الضمائرِ يأملونَ غيومها ..
    لكنّها لم تستجِبْ

    كيفَ البطولةُ أصبحَتْ مأسورةً ..
    بينَ اصْبعينِ تجاهلتْ شوقَ الزّنادِ ..
    وصارَ مرتعُها الشنَبْ

    كيفَ الرجالُ وجوههم ..
    تحتَ الترابِ تعفّرتْ ..
    -حينَ الوغى- ..
    من ثُمَّ هزّوا بالذنَبْ

    قلّي بربّكَ ما السببْ .؟

    ما كلّ هذا الصبر في ضيمِ الصدورِ ..
    وزفرةُ الأرواحِ تصهلُ ..
    خلفَ قضبانِ السغَبْ

    ما ذلكَ الخوفُ المُشيّعُ ..
    بينَ ناصيةٍ تئنُّ وأعينٍ حيرى ..
    تُفتّشُ عن هرَبْ

    قلّي بربّكَ ما السببْ .؟

    عبثاً تُفتّشُ عن سبيلٍ للإجابةِ ..
    والإجابةُ فجّرتْ بركانَ ..
    أسئلةِ اللهَبْ

    هل يكتفي المنفيُّ في وطنِ الشتاتِ ..
    برونقِ الأوراقِ والحبرِ المُراقِ ..
    على المنابرِ والخُطَبْ .!؟

    هل يرتوي المحرومُ ..
    من سحرِ النبيذِ بشربةِ الناطورِ ..
    فيما غيرهُ يجني العنَبْ .!؟

    هل تنفعُ الحسراتُ أحلامَ اليتيمِ ..
    التائهاتِ , الشاكياتِ ..
    منَ العطَبْ ..!؟

    قلّي بربّكَ ما السببْ .؟

    أم أنَّ هاتيكَ القلوبُ تهالكتْ ..
    وتجاهلتْ ذكرى الجروحِ ..
    وآمنتْ بأبي لهَبْ ..!

    أنا لنْ أساومَ عن دمي أبداً ..
    ولنْ أستنسخَ الأشعارَ ..
    من عارِ الكذِبْ

    فالعيشُ ما بينَ الحناجرِ نازفاً ..
    أجدى منَ الإبحارِ ..
    في لُججِ الخَببْ

    فلقدْ سئمتُ منَ التظاهرِ ..
    في البطولةِ والرياءِ على المسارحِ ..
    نمتطي مجداً ذهَبْ

    من ألفِ عامٍ ..
    يخنقُ القهرُ المُذلُّ صدورنا ..
    في حينِ يُلهينا الطرَبْ

    من ألفِ عامٍ ..
    يحتوينا الرعبُ في كلِّ الشوارعِ ..
    والمقاهي والمدارسِ والكتُبْ

    من ألفِ عامٍ ننحني ..
    والموتُ يفترسُ الأماني ..
    خلفَ أضواءِ البيوتِ ..
    عنِ اليمينِ ..
    عنِ الشمالِ ..
    بلا سببْ

    يا صاحبي ..
    هذي البلادُ تحوّلتْ لمقابرٍ ..
    سُكّانها أحياءُ ضاعَ يقينهم ..
    في زيفِ بروازِ الخشَبْ

    قلّي بربّكَ يا رفيق الحزنِ ..
    هل مازلتَ تبحثُ عن سببْ .؟

    ما زلتَ تأملُ في الوعودِ بفسحةٍ ..
    لا تشفِ ذُلَّاً للسؤالِ ..
    ولا هموماً للوصَبْ .؟

    ما زلتَ تبحثُ في رمادِ اليأسِ ..
    عن أملٍ يجيء معَ السرابِ ..
    وفي مدانا ينسكبْ .؟

    يا صاحبي قُمْ ..
    أنتَ في أرضِ العربْ .!

    والفرقُ جدّاً واضحٌ ..
    ما بينَ أمنيةٍ تموتُ بسابقِ الإصرارِ ..
    فيما صرخةٌ تعلو ..
    بوجهِ المُغتصِبْ

    يا صاحبي ..
    لا ترتجي منّي التنازلَ عن غدي ..
    عن حقّيَ المسلوب منذُ طفولتي ..
    فأنا أفتّشُ عن جنونِ الوعي ..
    عن وعي الجنونِ ..
    عنِ الغضبْ

    .
    ..
    .
    26/03/2011


  2. #2

    الحالة : ليل الضفاف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 3513
    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    المشاركات : 1,092
    التقييم : 36
    Array
    معدل تقييم المستوى : 10
    Array
    لا فض فوك ،ولا عاش شانئوك أخي الفاضل .

    أسئلة حيرى ،وإجاباتها تئن بين النواصي والأقدام ،في الرؤوس الحانقة ،والأرجل الراسفة ،والفكر المشتت،والإقدام المفتت ،فلا بل للصدى ،وإنما عطش يترجع في المدى .

    كيفَ الجياعُ يُطاولونَ شقاءهم ..
    نحوَ الضمائرِ يأملونَ غيومها ..
    لكنّها لم تستجِبْ

    ليتك قلت :لما تستجبْ ،فإن في (لما)أملا وتفاؤلا بقرب الموعد ،ولو خلتها خلبا ،ولكنها تشفي الصبابة .

    الشنب ،وما أدراك ما الشنب؟ ،لا أعرف لم أصبح مقياس الرجولة غلظ الشارب ،ولو كان القلب جبانا ،والفكر خواء ،فيقال عن فلان (شاربو يربط جحش )،ولكنْ في اللجاجات والحماقات على أن تطويل الشارب وغلظه من عادة الفرس المجوس ،فهم من يحلقون لحاهم ،ويغلظون شاربهم ؟ ،وعلى ما أظن المانوية تحديدا.

    قلّي بربّكَ ما السببْ .؟

    لفتت انتباهي تَكرارها ،وكأنما العامية من أرسلتها ،والصحيح :قل لي :.......


    كلام جميل معبر أليق ،بخروجه من مثلك أليق ،فقد قرأتها مِرارا ومرارا ،فرأيت فيها دفلى ومَرارا .


    جزاك الله خيرا ،ولا زلت لسان صدق .
    التعديل الأخير تم بواسطة ليل الضفاف ; 04-05-2011 الساعة 11:27 PM
    ليلُ الضفافِ على الفراتِ جميلُ = والقلبُ فيهِ بالندى مطلولُ
    والعينُ ساجيةٌ بمنظرِ دفقِهِ= والصفو يجلو همَّها ويخيلُ
    والنفسُ هادئةٌ تأمَّلُ رونقاً =فيهِ ارتياحٌ للسقيمِ طويلُ
    يا نهرُ أنتَ شفاءُ مَن في قلبِهِ= طعنُ الزمانِ بريبِهِ مسلولُ
    يا نهر فيكَ الليلُ يبزغُ بسْمُهُ = ويتيهُ في غنجٍ ضحًى وأصيلُ

  3. #3
    الصورة الرمزية ابن الفرات والخابور
    الحالة : ابن الفرات والخابور غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 3046
    تاريخ التسجيل : Jan 2009
    الإقامة : دير الزور
    الإهتمام : ببنتي وولدي
    الوظيفة : ميت قاعد بدون تقاعد
    المشاركات : 3,441
    التقييم : 23
    Array
    معدل تقييم المستوى : 12
    Array
    شربت ثلاث سكاير حمراء طويلة وكاسة ماء كبيرة مليئة بالقهوة عليها ويا حيف ما قدرت اخلص على الجزوة
    وتحياتي لكم
    ا[للهم آتنا بالدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار
    اللهم
    يا عزيز يا جبار
    اجعل قِلوبنا تخشع من تقواك
    واجعل عيوننا تدمع من خشياك
    واجعلنا يا رب من أهل التقوى وأهل المغفرة
    وارزقنا الهدى والتقى والعفاف



    أبو مهند


  4. #4
    ::إدارة واحات الفرات الخصب::

    الصورة الرمزية أسمر بشامة
    الحالة : أسمر بشامة غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 26
    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    الإقامة : بالقرب مِنـْ .... هَمْ ..!
    الإهتمام : لا تسألوا عن أشياء إنْ تبدُ لكم تسوءكم
    الوظيفة : لا زلتُ أنتظرُ المطر .. وسأبقى
    المشاركات : 892
    التقييم : 30
    Array
    معدل تقييم المستوى : 11
    Array
    أشكرك كثيراً يا أبو محمد ..
    فأنت ذو فضل ..
    والكثير من الكلام لا يفي ..
    مودّتي لك دائماً
    للحزنِ أراضٍ شتّى ..
    ولأوجاعي جهاتٌ أربع ..

  5. #5
    إدارة بوابة الفرات
    الصورة الرمزية فراتي
    الحالة : فراتي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    الإقامة : بوابة الفرات
    الإهتمام : بكل ما يجلب الخير للجميع
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 3,308
    التقييم : 11
    Array
    معدل تقييم المستوى : 10
    Array
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسمر بشامة مشاهدة المشاركة
    أشكرك كثيراً يا أبو محمد ..
    فأنت ذو فضل ..
    والكثير من الكلام لا يفي ..
    مودّتي لك دائماً
    دخلت الموضوع لأنسخ النص وأنقله لفيديو ستراه قريباً على بوابة الفرات ... فوجدت ردك الكريم
    قصيدة قرأتها مرات عديدة وسأبقى أرددها .
    دمت بخير وعافية

  6. #6
    الصورة الرمزية كاردينيا
    الحالة : كاردينيا غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2354
    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الإقامة : لا مكان ادفى من بيتي
    الإهتمام : بمملكتي الصغيرة
    الوظيفة : اقوم بتنشئة اطفالي
    المشاركات : 1,353
    التقييم : 18
    Array
    معدل تقييم المستوى : 11
    Array
    يا للعجب اصبحت الكلمة عصية على الطغيان بعدما كان الحرف مرعوبا يرفض الخروج من الاقلام



    والكلمة ترتعش اوصالها فتحط على واقع ملئ بالاحزان واليوم تنادي للعزة والحرية




    شكرا لك *********
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك