+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: لهذا العملاق الكبير

  1. #1
    { أديبة فراتية }
    الصورة الرمزية همس الضفاف
    الحالة : همس الضفاف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 3889
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الإقامة : لامكان لاوطن
    الإهتمام : صناعة الكلمة
    الوظيفة : سبع صنايع ...
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 98
    التقييم : 10
    Array
    معدل تقييم المستوى : 8
    Array

    12 لهذا العملاق الكبير

    عندما يقف على المنبر يشمخ شموخ سنديان الفرات
    عندما يتحدث .. تتماوج روجات الفرات بصوته .. وتتناغم موسقى عذبة
    فانت تستمع إلى غناء وليس شعرا..
    يصور قصائده في لوحات ملونة مذهلة .. حتى أنك تشاهد قصيدته وتسمعها
    هذا هو محمد عبدالحدو .. قمري الفرات الذي ترنم بأروع إبداعاته لسنوات زخرت بالعطاء
    له منا كل المحبة والتقدير ونتمنى له المزيد من العطاء .. مع تقديري .. همس الضفاف .. تماضر الموح



    إذا كنت قادرا على أن تزرع الورود إزرعها
    وإن لم تكن ... فلا تنثر القاذورات وتغرس الشوك
    لأن مدينتك جميلة ... وجميلة جدا .. بفراتها العظيم


  2. #2
    الصورة الرمزية رائد المنديل
    الحالة : رائد المنديل غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 680
    تاريخ التسجيل : Jan 2008
    المشاركات : 1,130
    التقييم : 25
    Array
    معدل تقييم المستوى : 11
    Array
    لكل مبدعين ديرتنــــــا



  3. #3
    { أديبة فراتية }
    الصورة الرمزية همس الضفاف
    الحالة : همس الضفاف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 3889
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الإقامة : لامكان لاوطن
    الإهتمام : صناعة الكلمة
    الوظيفة : سبع صنايع ...
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 98
    التقييم : 10
    Array
    معدل تقييم المستوى : 8
    Array
    كلّك ذوق يارائد شكرا جزيلا


    إذا كنت قادرا على أن تزرع الورود إزرعها
    وإن لم تكن ... فلا تنثر القاذورات وتغرس الشوك
    لأن مدينتك جميلة ... وجميلة جدا .. بفراتها العظيم


+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 3 (0 من الأعضاء و 3 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك